التخطيط الحضري يحتفي باليوم العالمي للتعليم

 

تحت شعار “استعادة وتنشيط التعليم لجيل كوڤيد – ١٩”، تحل مناسبة الاحتفال باليوم العالمي للتعليم الموافق 24/ 1/٢٠٢١، في أعقاب جائحة كورونا كوڤيد – ١٩، التي تسببت في اضطراب العملية التعليمية بجميع أنحاء العالم على نطاق واسع وبشدة غير مسبوقة، ، إيماناً بدور التعليم في بناء مجتمعات تنموية مستدامة، وتذكير دول العالم بضرورة العمل الجادّ لضمان التعليم الافضل والشامل، وعلى جميع الصعد لتمكين الجميع من الحصول على فرص التعليم مدى الحياة، ولاكتساب المعارف والمهارات اللازمة للمشاركة الفعلية في المجتمع، مركز التخطيط الحضري والاقليمي للدراسات العليا في جامعة بغداد بعميده الاستاذ الدكتور كريم حسن علوان واساتذته وموظفيه وطلبته كان دائماً يسعى لكي يكون من المؤسسات التعليمية التي تقدم انموذجاً علمياً فريداً حيث يركز على مخرجات التعليم وجودتها ،وتحقيق اهداف التنمية المستدامة، بناءاً على توصيات وزير التعليم العالي والبحث العلمي ورئيس جامعة بغداد باستمرار التعليم الالكتروني ( عن بعد ) في ظل هذه الجائحة .

 

يذكر ان الجمعية العامة للأمم المتحدة أعلنت في 3 كانون الأول 2018 بموجب القرار 73/25 اعتبار 24 كانون الثاني من كل عام كيوم دولي للتعليم للتأكيد على دوره الأساسي في بناء المجتمعات وتحقيق أهداف التنمية المستدامة.